التخطي إلى المحتوى

ليلى علوي تستعيد نشر فيديو عن عيد الحب بعد مرور 18 عاماً

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي والصفحات النشطة فيديو للفنانة ليلى علوي، وذلك بعدما أعادت ليلى نشر الفيديو عبر حسابها الرسمي على موقع الإنستغرام، حيث ظهرت في مشهد من فيلم حب البنات، داخل المطبخ عند تقديمها حلقة عن عيد الحب، وهي ترتدي نفس الإطلالة التي ظهرت بها منذ 18 عاماً، ويتميز هذا المشهد أنه من أكثر المشاهد التي أحدثت ضجة في هذ الفيلم، وتداوله رواد مواقع التواصل الاجتماعي لسنين في الكثير من “الكوميكس”.

ليلى علوي تعلق على الفيديو بهذه الكلمات

وعلقت ليلى علوي قائلةً: “مش شرط يكون اللي بنحبهم دول هما بس الحبيب والحبيبة، ممكن يكون الأم، الأب، الأخت، الصديق، الجار، المهم إننا نستمتع بممارسة فعل الحب”.

الجمهور يعلق على إطلالة ليلى علوي الأخيرة

وتفاعل متابعو ومحبو ليلى مع الفيديو وجاء في التعليقات كالآتي:” بس هي دلوقتي أصغر من ما كانت بـ18سنة”، “هو الفستان مادقش عليكي”،”ممكن سديك أو سديكة”، “إيه الجمال دا”،”لسه قمر زي مانتي”، “بقت احلي واحلي طول عمرها سكر”،”هابي فالانتاينز داي ياسديكة”، “ولا كأنها كبرت”.

إطلالة ليلى علوي تخطف الأنظار

هذا وقد ظهرت الفنانة ليلى علوي مرتدية نفس الفستان باللون الأسود، مصنوع من قماش الشبك الشفاف، مطبوع عليه قلب كبير باللون الأحمر.واعتمدت مكياج قوي، ولكن مع اختلاف لون الروج هذه المرة، فكان باللون الأحمر تعبيراً عن عيد الحب، واختارت أن يكون شعرها منسدل على جانبي كتفيها.

التعليقات