التخطي إلى المحتوى

منشطات جنسية

تحرص العديد من الشعوب منذ قرون وحتى يومنا هذا على بعض الأطعمة، والتي تعتبر بمثابة منشطات طبيعية لها خصائص مثيرة للشهوة الجنسية، حيث أثبت العلم صحة ما ذهبت إليه هذه الشعوب منذ زمن.، وسنستعرض في المقال 7 أطعمة، تقلل من الإجهاد وقد تتيح لمتناولها الشعور بالارتياح، وتزيد من تدفق الدم، وتحفز إنتاج الدوبامين في الدماغ، وكل ذلك يساعد على تعزيز الرغبة الجنسية.

الشوكولاتة الداكنة

تتميز الشوكولاتة الداكنة بشهرة كبيرة منذ قرون باعتبارها منشطاً جنسياً، فهي تحتوي على مواد تعمل تحفيز الجهاز العصبي، ولها دور فعال في إنتاج الدوبامين، وهو مادة كيميائية عصبية مرتبطة مباشرة بالمتعة.

العسل

ويعد العسل غني بفيتامين (ب)، والذي يعمل على تعزيز مستويات هرمون التستوستيرون في الدم، والمسؤول عن تقوية الدافع الجنسي لدى كل من الرجال والنساء، كما يحتوي العسل على البورون، والذي يعد أحد المعادن النادرة التي تساعد الجسم على استخدام واستقلاب الإستروجين، الهرمون الجنسي الأنثوي.

الريحان

وقد استخدمت الشعوب القديمة الريحان كمنشط جنسي، فهو لا يضيف نكهة جذابة للأكل وحسب، بل له رائحة رائعة، إذ يساهم في زيادة معدل ضربات القلب وتحسين تدفق الدم.

التين

ويعتبر التين من المنشطات، إذ تتركز الفلافونيدات والبولي فينول ومضادات الأكسدة في هذه الفاكهة، وهذا ما يساعد على وضع الشخص في حالة مبهجة تطيل فترة الرغبة الجنسية.

الأفوكادو

تعد هذه الفاكهة منشط جنسي يعود إلى زمن شعوب الأزتيك الأميركية القديمة، حيث كانوا يطلقون عليها اسم “شجرة الخصية”. ويعتقد أن المستويات العالية لفيتامين (إي) في الأفوكادو تحافظ على حيوية الشباب ومستويات الطاقة العالية.

الكمأة

تعتبر هذه الفطريات الترابية المكلفة لها نكهة لاذعة، حيث أنها ذات شهرة كمنشط جنسي تمتد إلى العصور الرومانية القديمة. ويعتقد البعض أن رائحتها التي تشبه تلك الموجودة لدى الرجال، تعتبر عامل جذب للجنس الآخر.

الهليون

يعتبر الهليون من الأطعمة الغنية بفيتامين (إي)، والذي يساهم في تحفيز الهرمونات الجنسية. كما أنه يحتوي على فيتامين (ب) المعروف باسم حمض الفوليك الذي يساعد في زيادة الهستامين، وهو أمر مهم من أجل الدافع الجنسي الصحي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.