التخطي إلى المحتوى

صدر بيان رسمي مغربي يؤكد وفاة الطفل ريان، والذي وقع منذ 5 أيام في بئر بعمق اكثر من 30 – 50 متر، حيث هيك الحزن على الوطن العربي بأكمله الذي كان لديه الأمل الكبير بخروجه من البئر معافى.

وسارع رواد مواقع التواصل الاجتماعي نعيه عبر حساباتهم، حيث نشر الصحفي السوري “علي حسام ضعون” عبر حساباته  الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي منشوراً نعى من خلاله الطفل ريان قائلاً: ” خالص التعازي والمواساة لعائلة الطفل ريان.. وللشعب المغربي الكريم.. وللإنسانية جمعاء التي فجعت بوفاته.. رحمه الله واسكنه فسيح جناته”.

للوصول إلى المنشور عبر الإنستغرام اضغط هنا، أو عبر الفيسبوك اضغط هنا، أو عبر التوتير اضغط هنا

وقد نعى رواد مواقع التواصل الاجتماعي والصفحات النشطة ريان، حيث كتب أحدهم قائلاً: ‏ببالغ الحزن والأسى، تلقينا نبأ وفاة الطفل ريان. بهذه المناسبة الأليمة، نتقدم بخالص العزاء والمواساة لوالديه وكافة أسرته”، وكتب آخر الله يرحمه طير من طيور الجنة”.

وكانت قد استمرت عمليات إنقاذ الطفل المغربي ريان عدة أيام، حتى تمكن فريق الإنقاذ من الوصول إليه، ولكنه فارق الحياة على الفور.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.