التخطي إلى المحتوى

كشفت “لميس جابر” خلا استضافتها مع زوجها الفنان “يحيى الفخراني” في برنامج “صاحبة السعادة” عن ذكرى أول زيارة لها لأهل “يحيى الفخراني” في “ميت غمر”، قائلةً: “لاحظت أمرا غريبا في بداية الطعام من جانب والد يحيى الذى قال له وقتها ما تقطع يا سيدي وتديها وتدينا، وهو الأمر الذي أثار استغرابي لأعلم أنها عادة لهم من كثرة محبتهم المفرطة لـ يحيى فهو محور العائلة، خاصة أن والدته أنجبته بعد 7 سنوات من وفاة طفل آخر أنجبته قبله، وبالتالى كان يأكل أولاً ثم يقطع لهما”.

زوجة يحيى الفخراني تكشف تفاصيل عن حياتهم
زوجة يحيى الفخراني تكشف تفاصيل عن حياتهم

يحيى الفخراني وزوجته يستعيدان الذاكرة

كما استعاد الثنائي “يحيى الفخراني” و”لميس جابر” ذكريات زواجهما وقصة حبهما خلال بداية الجزء الأول من استضافتهما على شاشة” dmc”، حيث أكدا أن “إسعاد” كانت قاسماً مشتركاً في علاقتهما، وذلك بسبب صداقتهم القوية مع “لميس جابر”.

دور إسعاد يونس في علاقتهما

وصرحت “لميس جابر” قائلةً: “كانت إسعاد يونس في الثانوي وأنا دخلت كلية الطب، وشبطت تيجي المشرحة، فودتها المتحف، قلت هتخاف فقالتلي ده مفيهوش حاجة تخوف، فقمت وخداها المشرحة بجد، وما خافتش خالص، واستعجبت”.

وأكملت “لميس جابر”: “بعدها لاحظت إسعاد إعلان فرقة طب عين شمس لمسرحية “الناس اللى في السنة الثامنة”، الهوسبير، فقالتالي عايزة أروح المسرحية دي، وبعدها روحنا سوا، في دخلة يحيى الفخراني، وشبه على لميس جابر، وعزمني ودفعلنا 10 صاغ تذكرتين، ولكن في نص المسرحية لاحظنا إننا هنتأخر فقمنا مشينا وبعدها رجعنا مرة تانية كملناها”.

وأضافت “إسعاد يونس”: “لاحظت انبهار لميس جابر في طلة الفخراني مع بداية العرض، وفضلوا أصدقاء من اللحظة دي قبل الكشف عن علاقة الحب”، وأشار “الفخراني” قائلاً: “أنا أكيد مش هعزمكوا إلا أما يكون فيه إعجاب بيها من وقتها أما قلتلها بشبه عليكي لأني كنت بشوفها في الكلية وما كناش أصدقاء”.

زوجة يحيى الفخراني تكشف تفاصيل عن حياتهم
زوجة يحيى الفخراني تكشف تفاصيل عن حياتهم

يحيى الفخراني حائز على شهادة الطب والجراحة

يذكر أن الفنان ” يحيى الفخراني” حاصل على بكالوريوس الطب والجراحة عام 1971 من كلية الطب بجامعة “عين شمس” في “القاهرة”، وكان عضواً بارزاً في فريق التمثيل بالكلية، وقد حصد على جائزة أحسن ممثل على مستوى الجامعات المصرية. وبعد تخرجه مارس مهنة الطب لفترة قصيرة كممارس عام في صندوق الخدمات الطبية بالتلفزيون، وكان ينوي التخصص في الأمراض النفسية والعصبية، حيث أنه كان وقتها يعدُّ الفن هواية فقط، ولكنه وقع في دائرة الاحتراف.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.