التخطي إلى المحتوى

من هي الطفلة جوى استانبولي..وما هي حقيقة  خطفها، ضجت مواقع ومحركات البحث بقصة الطفلة الحمصية جوى استانبولي والتي قد فقدت في الأيام الماضية وباشرت الجهات المعنية بالبحث عنها طيلة الأسبوع الماضي، وفي مقالنا لليوم سنقدم لكم معلومات عن من هي الطفلة جوى استانبولي، وما هي حقيقة خطفها، استمروا بالقراءة معنا من أجل معرفة هذه الأمور.

من هي الطفلة جوى استانبولي

الطفلة جوى استانبولي هي طفلة من مدينة حمص السورية من حي المهاجرين بالتحديد، الطفلة ذات الأربع أعوام وهي من تولد مدينة حمص لعام 2018، و الطفلة جوى استانبولي هي ذات الضحكة الجميلة و الملامح البريئة، طفلة أمها وأبيها وفرحتهم، طفلة صغيرة حرمت من عيش طفولتها بسبب ايدٍ غادرة، جعلها حديث الناس عامة والاسم الأكثر تداولاً عبر منصات البحث كافة.

اقرأ أيضاً: من هي ماسة الجمال ويكيبيديا؛ المشهورة بشخصية ابنة بوران في باب الحارة.

 الطفلة جوى استانبولي
الطفلة جوى استانبولي

ما هي حقيقة خطف الطفلة جوى استانبولي

ذكرت مصادر نقلاً عن الأم بأن الطفلة جوى استانبولي كانت برفقة امها عند ذهابها إلى أحد الأسواق في حمص، وكانت الطفلة حينذاك تلعب وتلهو مع أمها، إلى أن ذهبت الأم بعد ذلك إلى أحد صديقاتها في الحي، وذكرت الأم متابعة بأن الطفلة جوى استانبولي خرجت تلعب وتلهو وتمرح مع مجموعة من الفتيات في الحي، وقد غابت عن ناظرها لفترة وما لبثت الأم أن تفقدت ابنتها الوحيدة لتجد بأن الفتاة اختفت ولم يبان لها أي أثر يذكر، وقد حصل هذا الأمر في يوم الأحد الماضي الموافق لثامن من شهر آب/ أغسطس لعام 2022، سارعت الأم في البحث عن ابنتها في كل مكان ليتبين لها بأن زهرة عمرها قد اختفت…

تفاصيل قصة اختطاف الطفلة جوى استانبولي

أبلغت أم الطفلة جوى استانبولي الجهات الحكومية المعنية وعلى الفور وذلك بعد فقدان أثر ابنتها بشكل كامل وذلك في يوم الأحد الموافق لثامن من شهر آب/ أغسطس عام 2022،  باشرت الجهات المعنية بالبحث عن الطفلة جوى استانبولي في كل مكان وقد ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بقصة هذه الطفلة البريئة واستمر الأمر على هذا الحال لمدة أسبوع كامل تقريباً وذلك منذ اختفاء الطفلة جوى، وذلك دون وجود أي أثر لهذه الطفلة وكأنها لم تعد موجودة أبداً.

وفاة الطفلة جوى استانبولي

تم الإعلان من قبل الجهات المختصة وذلك بعد أسبوع وأكثر من عمليات البحث المتواصلة ومن دون توقف عن العثور على جثة لطفلة وقد ذكر بأنها في عمر الأربع سنوات وقد وجدت هذه الجثة مرمية داخل حاوية قمامة، وبالقرب من مقبرة تل النصر في حمص، قامت الجهات باستدعاء أم الطفلة وذلك من أجل التعرف على هذه الجثة،  وللأسف فقد تعرفت الأم على ابنتها الوحيدة من ملابسها التي كانت ترتديها، حيث ظهرت جثة الطفلة بملامح ضائعة وغير واضحة أبداً.

تم إعلان خبر إيجاد الطفلة على هيئة جثة وسط حزن وقهر خيم على مدينة حمص وعلى أهلها بالكامل، وسلمت الجثة إلى أهلها مفارقة حياة لم تنعم بعيشها، سرقت منها بشكل وحشي وبدون رحمة.

اقرأ أيضاً: ما هو الوتاب..أسبابه وطرق علاجه

وفاة الطفلة جوى استانبولي
وفاة الطفلة جوى استانبولي

ما هو سبب وفاة الطفلة جوى استانبولي

أثبتت تقارير الصادرة عن الطب الشرعي بأن الطفلة جوى استانبولي قد توفيت منذ خمسة أيام مضت، وذلك بسبب تعرضها للضرب  على رأسها باستخدام آلة حادة وبدون رحمة، الأمر الذي سبب للطفلة  نزيف شديد وحاد في رأس والذي أدى إلى وفاة الطفلة على الفور، وكذلك فقد ظهرت جثة الطفلة بهيئة محزنة، حيث أنها ضاعت ملامحها بشكل كامل بسبب تعرض الطفلة للتشويه المتعمد، حتى أن أمها لم تتعرف عليها بشكل مباشر إلا من خلال الملابس التي كانت ترتديها.

مازالت التحقيقات وتحريات جارية حتى وقتنا الحالي، وذلك من أجل معرفة من هو الذي ارتكب هذه الجريمة الوحشية والنيل منه وتعريضه إلى أشد عقاب يستحقه، فيما قد أصبحت قضية الطفلة السورية جوى استانبولي قضية رأي عام في الدولة السورية وفي مختلف أنحاء الوطن العربي.

وبهذا نكون قد تحدثنا لكم عن من هي الطفلة جوى استانبولي، وما هي حقيقة  خطفها ومعلومات عن مقتل هذه الطفلة البريئة راجين من الله تعالى الرحمة والمغفرة لروح ملاكنا و طفلتنا البريئة جوى استانبولي، وأن يمنح الصبر والسلوان لأهلها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.