التخطي إلى المحتوى

هل نقص فيتامين د يؤثر على الأعصاب؛ اكتشف ذلك، يختص بطرح هذا السؤال الأشخاص الذين يعانون من نقص فيتامين د، أوعدم التعرض لأشعة الشمس بشكل كافي أو حتى الأشخاص الذين يعانون من مشكلات في الأعصاب بشكل عام، ولذلك فقد خصصنا لك عزيزي القارئ في هذا المقال بأن نجيب على تساؤلاتك بشأن هل نقص فيتامين د يؤثر على الأعصاب، وذلك وفقاً لمعلومات طبية وافية لك.

هل نقص فيتامين د يؤثر على الأعصاب

يمكننا أن نقول بأنه تكمن أهمية فيتامين د بكونه يؤثر بشكل أساسي على الجهاز العصبي المركزي في الجسم، كما أنه يعتبر مسؤولاً عن إنتاج بعض الناقلات العصبية المركزية مثل: مركب الدوبامين ومركب السيروتونين، والتي تؤمن سلامة الأعصاب وتحافظ على صحتها، ومنه فأن نقص فيتامين د في الجسم يؤثر سلباً على عمل الجهاز العصبي بشكل عام ويؤثر على الأعصاب بشكل خاص، حيث أنه أجريت عديداً من الدراسات على أشخاص مصابين بمشاكل عصبية ونفسية تبين فيما بعد بأن هؤلاء الأشخاص مصابين بنقص فيتامين د والذي أدى إلى إصابتهم بالعديد من الأمراض النفسية مثل مرض الاكتئاب، وأيضاً فقد تم إجراء دراسة على أشخاص مصابين بما يسمى بالاضطراب العاطفي الموسمي والذي تم ربطه بشكل مباشر بالفصول التي لا تظهر فيها أشعة الشمس بشكل كافي، حيث أن من أشهر هذه الحالات هي الاكتئاب والاضطرابات العاطفية التي تصيب الأشخاص في فصل الشتاء، وهنا يمكننا القول بأنه نقص فيتامين د يؤثر على الأعصاب في الجسم والتي ستؤدي إلى الإصابة بعد أمراض سنذكرها لكم في السطور التالية. 

اقرأ أيضاً: فيروس جديد يضرب البلاد..ما .ما هو فيروس ماربورغ أعراضه وطرق علاجه

هل نقص فيتامين د يؤثر على الأعصاب
هل نقص فيتامين د يؤثر على الأعصاب

ما هي الأمراض التي يسببها نقص فيتامين د

ذكرت بعض المصادر الطبية أنه يمكن لنقص فيتامين د في الجسم أن يرتبط بالإصابة ببعض الأمراض التالية:

  • الإصابة ببعض أمراض القلب الشائعة مثل التعرض لنوبات قلبية مفاجئة.
  • ممكن أن يتسبب نقص فيتامين د بضعف بجهاز المناعي في جسم الإنسان والذي يؤدي إلى الإصابة ببعض الأمراض المناعية الخطيرة.
  • إن نقص فيتامين د يسبب بشكل أساسي الإصابة بالكساح أو انحناء في القدمين عند الأطفال بشكل خاص.
  • ترتبط الإصابة بزيادة الوزن بنقص فيتامين د بنسبة 40٪ من بين الأشخاص الذين يعانون منها.
  • يسبب نقص فيتامين د الإصابة بأمراض في العظام وتنميل في الأعصاب وتعبها بشكل عام.

أسباب نقص فيتامين د في الجسم

ترتبط أسباب نقص فيتامين د بعد عوامل والتي من الممكن أن لا يدركها المرء أو لا يدرك أنه من الممكن أن يصاب بنقص فيتامين د، ومن أسباب نقص فيتامين د:

  • إصابة الشخص بسوء التغذية أو عدم الحصول على الغذاء الصحي الكافي.
  • عدم التعرض بشكل كافي لأشعة الشمس أو التواجد في أماكن لا تتواجد فيها أشعة الشمس بشكل كافي مثل تلك المناطق الباردة.
  • عدم قدرة الجسم على امتصاص فيتامين د في الأمعاء.
  • الإصابة بالتهاب القولون العصبي الذي يسبب نقص فيتامين د في الجسم.
  • التقدم في العمر والذي يؤدي إلى انخفاض قدرة الجسم على إنتاج فيتامين د بشكل كافي.
  • الإصابة ببعض أمراض الكبد الشائعة.
  • الإصابة بمرض الفشل الكلوي الحاد.
  • عوامل وراثية والإصابة بأمراض وراثية والتي تؤثر على عملية الإنتاج فيتامين د بشكل صحيح.
  • تناول أدوية بشكل عشوائي مثل تناول الأدوية التي تعمل على خفض مستويات الكوليسترول في الدم والتي ستؤدي إلى الإصابة بنقص فيتامين د في الجسم.

أعراض نقص فيتامين د في الجسم

تتمثل أعراض نقص فيتامين د في الجسم وفقاً لمجموعة من العوارض التي يمكن ملاحظتها وهذه الأعراض هي كتالي:

  • الشعور بالإرهاق والتعب بشكل دوري.
  • الشعور بألم مزمن وبشكل متواصل ودائم في جميع أعضاء الجسم المختلفة.
  • الإحساس بآلام في الأعصاب.
  • الإصابة بأمراض المناعة الذاتية مثل: مرض التصلب المتعدد.
  • الإصابة بمرض التهاب المفاصل بشكل متكرر.
  • الإصابة بمرض الاكتئاب في معظم أوقات السنة.
  • الإصابة بمرض هشاشة العظام وتكرر الإصابات في العظام من كسور ورضوض.
  • الإصابة بأمراض القلبية مزمنة.
  • الارتفاع في ضغط الدم في الجسم.

كيف يتم تشخيص نقص فيتامين د في الجسم

تتم عملية التشخيص في الإصابة بنقص فيتامين د في الجسم من خلال:

  • إجراء بعض الفحوصات السريرية والجسدية للمريض.
  • الإطلاع على التاريخ العائلي للمريض وبعض الأمراض الوراثية.
  • الطلب من المريض بإجراء فحوصات دم والذي يكشف ويحدد مستويات فيتامين د في الدم والفيتامينات الأخرى فيه.

كيف يتم علاج نقص فيتامين د في الجسم

تكمن آلية علاج نقص فيتامين د في الجسم وذلك من خلال اتباع ما يأتي:

  • الطلب من المريض أن يتعرض لأشعة الشمس بشكل يومي وكافي.
  • تناول المواد الغذائية الغنية والمدعمة بفيتامين د.
  • يتم الوصف من قبل الطبيب بتناول حبوب أو مكملات غذائية تحتوي على فيتامين د.
  • في الحالات الشديدة يتم حقن فيتامين د داخل الوريد بنسب مخصصة.

كيف تتم الوقاية من الإصابة بنقص فيتامين د

تكمن  الوقاية من الإصابة بنقص فيتامين د من خلال  التعرض لأشعة الشمس بشكل يومي وبكميات كافية وجيدة، والحرص على تناول الأغذية التي تحتوي على نسب عالية من فيتامين د واتباع أنظمة غذائية معينة تحتوي على هذا الفيتامين لضمان عدم نقص مستوياته في الجسم.

ما هي الطرق طبيعية للحصول على فيتامين د

يمكن الحصول على فيتامين د وبطرق طبيعية وذلك من أجل ضمان عدم الإصابة بأي أمراض، وذلك من خلال اتباع ما يلي:

  • تعريض الجسم نسب كافية من أشعة الشمس حتى تتم عملية الإنتاج الذاتي لفيتامين د في الجلد، وذلك من خلال تحويل تأثير الإشعاع فوق البنفسجي الذي يحتوي على مادة ديهيدروكوليستيرول 7 إلى بعض المركبات والتي تتحول في نهاية الأمر إلى فيتامين د بشكل صحي.
  • التناول لبعض أنواع الأطعمة التي

​     يتواجد فيها فيتامين د بشكل كافي وطبيعي ومن ضمن هذه الأطعمة:

  • الكبد الدجاج أو الخروف أو ما يسمى بالسودة.
  • صفار البيض الطازج أو المسلوق.
  • زيت السمك أما بشكل كبسولات أو بشكل طبيعي.
  • أو تناول كبسولات من فيتامين د بنسبة 400 – 600 وحدة دولية في حال لم تتوفر المواد الطبيعية منه.

اقرأ أيضاً: دواء بيسوبرولول bisoprolol ودواعي الاستخدام

 نقص فيتامين د يؤثر على الأعصاب
نقص فيتامين د يؤثر على الأعصاب

من هم الأشخاص الأكثر عرضة لخطر الإصابة بنقص فيتامين د في الجسم

صنفت مجموعة من الأشخاص على أنهم الأشخاص الأكثر عرضة لخطر الإصابة بنقص فيتامين د في الجسم، وقد جاء تصنيف هذه المجموعة وفق التالي:

  • الأطفال الغير حاصلين على لقاحاتهم الطبية اللازمة هم أكثر عرضة للإصابة بنقص فيتامين د.
  • الأشخاص المتقدمين في العمر والذين يعانون من أمراض عديدة.
  • الأشخاص المصابون بالسمنة غير المبررة ومن عمر صغير.
  • النساء المرضعات اللاتي لا يحصلن على غذاء بشكل كافي.
  • سكان المناطق الباردة والأشخاص الذين يقنطون في المنازل بشكل مطول.
  • الأشخاص المصابون ببعض الأمراض الخطيرة مثل: مرض التليف الكيسي وغيرها من الأمراض الأخرى.
  • الأشخاص المصابون ببعض أمراض الأمعاء مثل مرض الالتهابية في الأمعاء.

وبهذا نكون قد أجبنا لك عزيزي القارئ عن هل نقص فيتامين د يؤثر على الأعصاب، وأيضاً قد تحدثنا لك عن أسباب، أعراض نقص فيتامين د وما يسببه نقص هذا الفيتامين على الجسم وفقاً لمعلومات طبية عديدة ووافية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.