التخطي إلى المحتوى

مع تزايد أعداد المصابين بوباء جدري القردة  الجديد , ما يثير الزعر حول العالم وخصوصاُ في الدول التي تظهر فيها الإصابات مثل أوروربا وأستراليا والشرق الأوسط ,  نتعرف ما هوا جدري القردة وكيف تحمي نفسك من الإصابة به .وسط ارتفاع أعداد الإصابات بفيروس جدري القردة الجديد، ما أثار ذعراً في الولايات المتحدة الأميركية وأوروبا وأستراليا والشرق الأوسط.

جدري القردة 

ينتمي جدري القرود إلى عائلة الفيروسات نفسها المسببة للإصابة بمرض الجدري المعروف عند البشر ، ولكنه يسبب أعراضًا أكثر اعتدالًا,  حيث يعاني معظم المرضى من آلام الجسم  والحمىوالتعب والقشعريرة في الجسد ، وقد يطور لدى  الأشخاص المصابون، بمستوى أكثر خطورة،على سبيل المثال  طفح جلدي وبثور على الوجه واليدين يمكن أن تنتشر إلى كافة  أجزاء الجسم.

ما هوا جدري القرود 

وبحسب الاطباء تصل فترة حضانة الفيروس في الجسم (وهي الفترة الفاصلة بين مرحلة الإصابة بالعدوة ومرحلة ظهور أعراض الإصابة )  من حوالي خمسة أيام إلى ثلاثة أسابيع، ويتعافى المصاب ا بجدري القرود في  غضون أسبوعين إلى أربعة أسابيع دون الحاجة إلى دخول مركز صحي ، لكن يمكن أن يكون جدري القرود قاتلًا بنسبة تصل إلى واحد من كل 10 أشخاص بحسب بعض الخبراء ، كما يُعتقد أنه يكون أكثر حدةً عند الأطفال والحوامل ومَن يعانون ضعف  في جهاز المناعة أو المصابون بأمراض خطيرة .

وخلال الأيام الماضية  أكد موقع منظمة الصحة العالمية أن أي شخص على اتصال وثيق بشخص مصاب بجدري القرود  معرض للخطر ولإنتقال العدوة ، وبحسب إعلانات فقد اتفق أطباء الصحة مع الاعلان الذي جاء من منظمة الصحة العالمية .

قرارات وتوصيات حول جدري القرود

كما أعلنت الولايات المتحدة عن جملة من القرارات والتوصيات حيث أصدرت المراكز الأميركية للسيطرة على الأمراض والوقاية ,بعض التوصيات المساعدة اتفقت معها فيها هيئة الخدمات الصحة الوطنية البريطانية ومنظمة الصحة العالمية, ومن بين تلك التوصيات، تجنب الاتصال والإقتراب من  أشخاص تم تشخيص إصابتهم مؤخراً باجدري القرود أو بأشخاص قد يكونون مصابين، وكذلك ارتداء الكمامة الواقية  في حال الاتصال الوثيق بشخص ظهرت عليه الأعراض.

ومن ضمن التوصيات أيضاً  تجنب الإقتراب من الحيوانات المصابة أو النافقة  التي يمكن أن تحمل الفيروس بما فيها المريضة، خصوصاً تلك التي لديها تاريخ سابق مع الإصابة بالعدوى، مثل القرود والقوارض وكلاب البراري، مع  الإلتزام بتعقيم الأيدي جيداً في حال ملامستها .وأيضاً  من الضروري استخدم لوازم الحماية الشخصية  والوقاية عند رعاية المرضى المصابين بعدوى مؤكدة أو مشتبه فيها وهوا أجراء متبع مع أي مرض معدي ، مع تناول الاطعمة و  اللحوم المطبوخة جيداً فقط.

أشياء تجنب فعلها عند الإصابة

وأوضحت المعلومات التي صدرت حديثاً احتمال انتقال جدري القردة من الأسطح عند ملامستها ، لذلك يجب تجنب الاحتكاك بالأسطح أ, أي مادة يشتبه أني كون انسان مصاب أو حيوان قد لامسها .ووفق الأطباء، يمكن للفيروس أيضاً  العيش على أشياء يتم إستخدامها يومياً مثل البطانيات والمفروشات وغيرها ، لذلك من الضروري غسل الملابس والشراشف بانتظام على درجات حرارة عالية لتعقيمها .

أقرأ ايضا: تعرف على أسباب حساسية الجلد وأنواعها..

وفي حال الإصابة، شددت التوصيات على ضرورة التزام المصاب بالعزل والإتصال بطبيب للإستشارة ، وعادة ما يكون المرض خفيفاً ويتعافى معظم الناس في غضون أسبوعين إلى شهر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.