التخطي إلى المحتوى

النظام الغذائي الخاص بالملكة اليزابيث…

تعتبر الملكة إليزابيث الثانية أيقونة القوة والصلابة، وهي من الشخصيات السياسية المميزة والأكثر شهرة في العالم، ومازالت تتمتع بصحة جيدة رغم انها بنهاية التسعين.

وسأضع لك في هذا المقال النظام الغذائي الصحي للمكة اليزابيث

طهاة ماهرون في قصر باكنغهام وقلعة وندسور

تمتلك الملكة مجموعة من الطهاة الماهرين في قصر باكنغهام وقلعة وندسور الذين يقدمون وجباتها الشخصية والمآدب، و يتم إرسال كتاب قوائم طعام باللون الأحمر، مكتوب بالفرنسية، إلى الملكة كل أسبوع، وتحتوي القائمة على مجموعة متنوعة من الوصفات.

والطهاة يختارون القوائم، والملكة تحدد الطعام الذي لا تريده وتضيف ما تريده.

وجبة الإفطار

تبدأ الملكة يومها بشاي إيرل جراي، بدون الحليب والسكر، إلى جانب البسكويت، وتتناول إفطارها الرئيسي في غرفة الطعام الخاصة بها في قصر باكنغهام، والفطور المفضل لها هي اللبن والخبز المحمص والمربى هو الفطور المفضل لها، وتفضل الملكة تناول الأسماك على الإفطار.

وجبة الغداء

تحرص الملكة على تناول وجبة غداء بسيطة وتستمتع غالباً بطبق من الأسماك والخضروات، وتحب كثيراً السبانخ، كما انها لا تحب الاطعمة النشوية مثل المعكرونة والبطاطا.

شاي بعد الظهر

تحب الملكة عند احتساء شاي إيرل جراي، مع بسكويت الشوكولاتة، وكعك الزنجبيل، أو ساندويتش الخيار والبيض والسلمون المدخن.

وجبة العشاء

يشمل عشاء الملكة اليزابيث مزيجاً من اللحوم والأسماك والخضروات، وتفضل من الأطباق الرئيسية شرائح لحم الغزال، وشرائح اللحم مع صلصة الفطر.

الى جانب ذلك تُحب الملكة طبق Gleneagles pâté، وهو سمك السلمون المدخن والسلمون المرقط والماكريل، كما تحب سمك المورال من نهر دي، وعدد من الأكلات الإيالطية والفرنسية، مثل سمك الهلبوت والسبانخ وصلصة مورني.

الحلوى التي تتناولها الملكة اليزابيث:

تحب الملكة الفراولة مع الخوخ الأبيض المزروع في قلعة وندسور، وتعشق الشوكولاتة، وتفضل وجودها بأصناف مختلفة مثل فطيرة الشوكولاتة.

وانها تمتلك بشرة جيدة لانها تتناول الشوكولاتة الصحية، لان الشوكولاتة تحتوي على مضادات أكسدة، وتقلل من امراض القلب، و الالتهاب وتقاوم الأنسولين، وتحسن من وظائف المخ.

عادات أخرى

من اهم ما تقوم به الملكة إليزابيث هو الحصول على إجازات منتظمة، بالرغم من انشغالها الدائم، حيث انها تذهب في كل صيف إلى قلعة بالمورال في أبردينشاير وتقضي فيها بضعة أسابيع للراحة والاسترخاء.

كما ان الملكة اليزابيث تقضي عطلات نهاية الأسبوع الخاصة وعادةً ما تكون هي العطلة شهر في عيد الفصح في قلعة وندسور في بيركشاير، بغبة التجول في الغابات واستنشاق الهواء النقي.

وتتجول الملكة في نزهات برفقة كلابها، أو تمارس ركوب الخيل، وتتمتع الملكة إليزابيث برعاية طبية من الدرجة الأولى، وساعدها ذلك في الحفاظ على لياقتها البدنية، وصحتها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.