التخطي إلى المحتوى

النشاط الذهني لمرضى الخرف

يصف مصطلح الخرف الذي يستخدم على الاشخاص كيبرو السن والذين يفقدون الذاكرة، مجموعة اعراض تصيب الذاكرة والتفكير والقدرات الاجتماعية، وهذا يؤثر بشكل مباشر على ممارسة روتينهم اليومي.

وإن مرض الوهايمر هو اكثر الأمراض شهرة وهو المرحلة الاولى التي تسبق اصابة المرضى بالخرف الكلي، والى جانب الزهايمر هناك الكثير من الحالات تسبب الخرف، والتي يمكن معالجتها بالاعتماد على سبب الاصابة بها.

وان النشاط الذهني له اهمية كبيرة وفوايد عظيمة على مرضى الخرف، لانه يقوي الذاكرة لديهم، ويجعلهم يحتفظون بمهاراتهم واستقلاليتهم.

المهام الروتينية تفيد مرضى الخرف:

وبالتالي يمكن لاقارب المريض تكليف المريض باجراء بعض الاعمال اليومية والروتينية مع اعطائهم التوجيهات والخطوات مثل “امسح الغبار المتراكم على حافة النافذة او في غرفة المعيشة بواسطة هذا المنديل”.

وتعزز المهام الروتينية من شعور مرضى الخرف بالأمان والقدرة على التوجيه والتنظيم، مثلاً كلف مريضك باحضار البريد من صندوق البريد كل يوم.

محفزات لمريض الخرف

وهناك الكثير من أشكال النشاط التي تقدم محفزات لمريض الخرف مثل تجاذب أطراف الحديث معهم، وعلى الاقارب اختيار موضوعات للتحدث فيها مع المرضى، ويجب سؤالهم عن هواياتهم والاشياء التي يفضلونها واشعار المريض بالاهتمام الكبير.

وعلى سبيل المثال في حال كان مريضك يهتم بالملابس ومتابعة الموضة فضع له صندوق يحوي خامات قماشية مختلفة أمامه لرؤيتها ولمسها ومسكها حتى يحس بها، وبعدها تحدث معه بشأنها.

وأيضاً يمكن للاقارب استخدام ادوات المطبخ او عدد منها في علاج مريض الخرف من خلال وضعهم على طاولة أمام المريض وبعدها يجب ان يطلبوا منه البحث عن أحدها ثم التحدث بشأنها وعما يمكن القيام به باستخدامها.

وقت التمرين:

ويجب مراعاة عامل الوقت في هذه المهام فيجب ان لا يستمر ذلك مدة طويلة، لان مرضى الخرف تركيزهم ضعيف، والوقت المثالي لذلك هو 10 دقائق، ويجب ان يطبق في حالة رفض المريض او قبل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.