التخطي إلى المحتوى

تناول هذه الأطعمة لتتفادى خطر السكتة الدماغية

كشف موق “إن فرانكين” الألماني، أن بعض الأنظمة الغذائية يمكن أن تمنع السكتة الدماغية او تخفف من أعراضها، وهذا الأمر ينطبق أيضاً على أمراض القلب والأوعية الدموية.

الأطعمة المفيدة

حيث أن تناول منتجات الحبوب الكاملة والخضار والفواكه والبذور والمكسرات والحليب ومشتقاته يقلل من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية.

وذلك وفق نتائج دراسة علمية أوروبية بحثت العلاقة بين الطعام وخطر الإصابة بالسكتة الدماغية.

وشارك في هذه الدراسة حوالي 420 ألف شخص من 9 دول، وتمت مراجعة البيانات لعدة عقود. تراجع تأثير السكتة الدماغية مع تناول الأطعمة التي تقلل من مستويات الدهون في الدم وضغط الدم.

واكتشف الباحثون أن تناول اللحوم الحمراء أو المصنعة بشكل كبير يرفع خطر الإصابة بالسكتة الدماغية.

السكتة الدماغية

وتعد الجلطة أو السكتة الدماغية، أكثر مرض يسبب الوفاة في ألمانيا كما أنها تسبب الإعاقات الدائمة في مرحلة البلوغ.

أنواع السكتة الدماغية

وأوضح الباحثون أن للسكتة الدماغية أنواع بعضها ينتج عن “نقص تروية الدم” وتسمى بالإسكيمية أو الإقفارية، والنوع الأخر ينتج عن النزيف.

النوبة الإسكيمية

هي أربع إلى خمس سكتات دماغية تسمى النوبة، وتنتج عن تضيق الأوعية الدموية التي تغذي الدماغ أو تنغلق، وبالتالي يصبح هناك نقص في إمداد منطقة من الدماغ بالمغذيات والأوكسجين.

السكتة الدماغية الناتجة عن النزيف

فتمثل 20٪ من السكتات الدماغية، وهي نوبة نزفية أو نزيف دماغي، يسبب انفجار أحد الأوعية الدموية وبالتالي نقص الإمداد بالأوكسجين والمواد المغذية لأنسجة المخ الموجودة خلفه، كما يؤدي تسرب الدم إلى الضغط على المناطق المحيطة بالدماغ، وبذلك يسبب أضرار إضافية.

الوقاية أهمية خاصة

وبغض النظر عن الأزمة التي يتعرض لها المصاب، فدائماً ما تخلف الأزمة العجز العصبي الناتج عن السكتة.

وبينت الدراسة أن المشاركين الذين أصيبوا بالسكتة الدماغية الإسكيمية قد استهلكوا المزيد من اللحوم الحمراء واللحوم المعالجة.

وأشار الباحثون إلى أن تعويض اللحوم يكون باتباع نظام غذائي من الحبوب الكاملة. والكثير من الفاكهة والخضروات، والمكسرات والبذور.

إلا أن هذه الأطعمة لا تقيك من السكتة الدماغية النزيفية، كما أظهرت النتائج أن استهلاك البيض زاد بشكل كبير من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية النزفية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.