التخطي إلى المحتوى

أعراض سرطان المخ والصداع المصاحب له

يتعرض جميع الناس إلى الصداع، الذي تتعدد أسبابه فمن الممكن يكون السبب التوتر أو الإجهاد.. ويمكن أن يكون من الزكام.. وغيرها من العوامل البسيطة والغير خطيرة، ولكن الذي يغيب عن ذهن المرضى أن أحياناً الصداع ينذر بأمراض خطيرة جداً مثل سرطان المخ.

ما هي علامات سرطان المخ؟

إن المراحل الأولية لسرطان المقبل،لا تظهر بشكل واضح ولكن يمكن معرفتها مع زيادة حجم الورم وضغطه على الدماغ، وهذا ما يسبب الصداع القوي جداً.

ما الفرق بين الصداع العادي وصداع المخ؟

إن للصداع أنواع عديدة، ويختلف صداع سرطان المخ عن صداع العادي أو الصداع النصفي أو صداع التوتر، ولأن سرطان المخ يؤدي الأول إلى الاستيقاظ أثناء النوم بشكل متكرر ويسبب ألماً شديداً ولا يمكن التخلص منه بالمسكنات.

الأعراض المرافقة لصداع المخ

وإن الصداع الناتج عن سرطان المخ لا يأتي بدون أعراض أخرى، بل تصطحبه بعض التأثيرات والأعراض منها:
1_ فقدان الوزن.
2 _ زيادة الضغط على مؤخرة الرأس.
3_ تشويش الرؤية أو فقدان البصر.
4_عدم القدرة على الكلام بشكل مفاجئ.
6_ فقدان السمع.
7_ ضعف أو تنميل في الجسم.
8_ تقلبات مزاجية حادة.

زيارة الطبيب

إذا سبق وأن تعرض الشخص للإصابة بالسرطان وشفي منه، ثم بدأ يشعر بصداع قوي جداً لا يهدئ بالمسكنات يتوجب عليه زيارة الطبيب فوراً، لانه من المحتمل أن يكون الورم قد عاد للنمو مجدداً وامتد تأثيره إلى المخ.

أما في حال عدم الإصابة بالسرطان من قبل، واستمر الصداع أيام وأسابيع، ولم يهدئ بالمسكنات والحصول على الراحة الكافية، فيجب عليك طلب المساعدة الطبيعية، خاصةً إذا عانى المريض من الأعراض السابقة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.