التخطي إلى المحتوى

هل الليزر يسبب العمى؟

بعدما تعرض الاعب المصري الشهير محمد صلاح كابتن منتخب الفراعنة وهداف ليفربول والدوري الإنجليزي، إلى تسليط آلاف أجهزة الليزر نحو وجهه خلال مباراة منتخب مصر الفاصلة أمام السنغال، وخاصة أثناء تسديده ركلة الترجيح.
وذلك أثار ردود فعل واسعة حول العالم بشأن تأثير الليزر على نتيجة اللقاء، وتردد السؤال بكثرة وهو هل يتسبب الليزر بالإصابة بالعمى؟

احتمال الإصابة بالعمى

أكد أحد علماء الفيزياء الصحية في جامعة تكساس إيه آند إم.، أن ليزر الجيب لا يسبب تلف بالعين، ولكن يمكن ذلك في ظل ظروف معينة.
وأشار إلى أنه لم تتسبب مؤشرات الليزر الأحمر التي تم “تصنيفها بشكل صحيح” في تلف العين – ولم يتم الإبلاغ عن تلف شبكية العين.
إلا أن هناك مخاوف حقيقية من الليزر الأخضر الذي يتجاوز حدود السلامة بكثير.

أخطار أخرى لليزر

كما كشف أن أنواعاً معينة من الليزر يمكنها أن تتلف العين خاصة إذا سلط عليها مباشرة وعن مسافة قريبة، ويسبب الليزر إصابات خطيرة في العين وحرق للجلد، وإضعاف رؤية الشخص الذي يتعرض له.

تأثير الليزر لا يظهر على الفور

وكشف مسؤول تعزيز الصحة في مركز الأجهزة والصحة الإشعاعية التابع لإدارة الغذاء والدواء “دانيال هيويت”: “مع زيادة الطاقة فوق خمسة ملي واط، يتناقص الهامش الزمني للتعرض الآمن ويمكن أن يحدث تلف دائم للعين والجلد بسرعة. ومع ذلك، فإن طاقة خروج مؤشرات الليزر لا تظهر على الفور على الشخص الذي تعرض لها”.

بات الخطر ضمن الألعاب

ونصحت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية المستخدمين بتحديد منتجات الليزر التي قد تكون خطرة وكيفية استخدام الأجهزة بأمان.
كما أنها تستمر في نشر الوعي لاستخدام الليزر بطريقة أمنة، خاصة بعد أن أصبحت المنتجات والألعاب التي تحتوي على الليزر شائعة بكثرة.

ألم حاد في العين

وحذر الأطباء من خلال دراسة صدرت في عام 2013 من قبل طب العيون، ونشرتها المجلة الأكاديمية الأمريكية لطب العيون: من التوافر الواسع لهذه الأجهزة، والتي تسوق على أنها ألعاب، لأنها تسبب ألم حاد في إصابات العين.

من المسؤول عن منتجات الليزر؟

تجدر الإشارة إلى أن مركز الأجهزة والصحة الإشعاعية (FDA) التابع لإدارة الغذاء والدواء (FDA) هو المسؤول عن المنتجات الخفيفة، بما في ذلك الليزر، وتنظم إدارة الغذاء والدواء الأجهزة وكيفية تصنيفها ووسمها.

التعليقات