التخطي إلى المحتوى

فاكهة الأفوكادو

أظهرت دراسة أمريكية حديثة فائدة عظيمة لفاكهة الأفوكادو حيث أنها تحمي من الإصابة بالأزمات القلبية.

ما هي ثمرة الأفوكادو؟

هي فاكهة شبه استوائية تنمو على الأشجار، ولها 3 أنواع غير متشابهة، وتعتبر أمريكا الوسطى المصدر الأول لها، ووزعها البرتغاليين والأسبان في آسيا وأفريقيا.

فوائد الأفوكادو

وبينت الدراسة التي كشفت عنها مجلة جمعية القلب الأمريكية إن تناول حصتين من الأفوكادو أسبوعياً يقلل من الإصابة بأزمة قلبية بنسبة 21% على الأقل، مقارنة بالأشهاص الذين يتناولونه نادراً.

وعند فحص ثمرة الأفوكادو تبين أنها تخفض من خطر الإصابة بالأزمة الدماغية أيضاً، ولم يعثر الباحثون عن ثمرة تمتلك نفس تأثيرها.

وزن حصة الأفوكادو

أما حصة الأفوكادو فتقدر نصف حبة، أي يبلغ وزنها 80 غرام، وتعتبر مفيدة جداً لصحة الإنسان، وذلك من خلال حمايته من الأزمات الدماغية والقلبية.

عدد المشاركين بالدراسة

وأجريت الدراسة على أكثر من 68000 امرأة و41000 رجل، وتم اختبار خلو كافة المشاركين من السرطان أو أمراض القلب الإقفارية أو السكتة الدماغية في بداية الدراسة، وأجريت على مدار ثلاثين عاماً.

  1. خصائص الأفوكادو

تمتلك الأفوكادو ميزات غذائية كبيرة تتمثل بـ:
1_ سهولة هضمها
2_احتوائها على نسبة عالية من الأحماض الدهنية غير المشبعة.
3_تحوي نسبة عالية من البروتين
4_ بنك مهم لفيتامينات B والبوتاسيوم، وd
5_تحوي حمض الأسكوربيك (فيتامين C) والكاروتين الذي يتحول في الجسم إلى فيتامين A.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.