التخطي إلى المحتوى

مصر تلجأ للبطاطا لانتاج الخبز .. بعد أزمة القمح

بسبب الازمات الإقتصادية التي خلفتها الأزمة الأوكرانية والروسية، والأثار السلبية التي خلفتها على استيراد القمح، طرح في جمهورية مصر انتاج خبر من بطاطا الجنداوي وذلك لتلبية احتياجات المواطنين من هذه المادة الأساسية، وسيصبح بذلك خبز البطاطا بديل مكمل لطحين القمح حالياً، وسيتحول مع الوقت إلى منتج أساسي لتحقيق الاكتفاء الذاتي من القمح.

بطاطا جنداوي

وتعتبر بطاطا جنداوي الحل الأمثل لمشكلة استيراد القمح خاصة مع الأزمة الأوكرانية، والتي تعتمد عليها مصر في غالبية الاستيراد لانتاج القمح.

وتعتبر بطاطا الجنداوي نوع من البطاطا الهجينة، والتي تحتوي على مستوى سكر أقل من غير أنواع البطاطا الأخرى؛ كما أنها جافة أكثر ؛ وبذلك هي صالحة لإنتاج الخبز بمختلف أنواعه .

إيجابيات خبز البطاطا

وإن لخبز البطاطا إيجابيات كثيرة تتجه لصالح البطاطا التي يمكن للفدان الواحد منها يعطي 20 طنا ؛ ما يقارب إنتاج 10 أفدنة من دقيق القمح، أي أن زراعة واحد من البطاطا من عشرة من مساحة القمح، تعطي مثل كل ما ننتجه من قمح.

وبذلك توفر البطاطا انتاج مصر للقمح، وتغني عن استيراد القمح، إلى جانب ذلك تتميز البطاطا بخلوها من الجلوتين عكس القمح، وان بعض الاشخاص يعانون من الحساسية تجاه الجلوتين.

إنتاج الخبز

أما عن طريقة إنتاج الخبز من بطاطا الجندوي فتبدأ العملية من سلق البطاطا ومزجها مباشرة مع طحين القمح مع الإبتعاد عن كمية الماء للعجن لان البطاطا المسلوقة تحتوي على ماء.

تغسل البطاطا جيداً بعد حصادها وتسلق ويتم تعبئتها في أوزان متباينة ( 20 او 25 كجم) في عبوات، بعدها تنقل إلى الأفران مباشرة أو مجمده بالعبوات الخاصة بها .

يتم العجن والخبز بنفس الطرق التقليدية حتى يخرج رغيف خبز، يعتبر منتج مصري يمكن توفيره طول العام.

ويمكن أيضاً إنتاج هذا الخبز بطريقة آلية، ويمكن توفير كميات كبيرة منه وتوزيعها على المخابز المختلفة في اي مكان.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.