التخطي إلى المحتوى

وحش الطعام يعود للظهور مجدداً

عاد وحش لوس أنجليس أو “كيفن توماس ستراهل”، وحش تناول الطعام الذي سجل رقماً قياسياً، للظهور مجدداً في أحد المطاعم الأسطورية في مانهاتن الأمريكية، «سيرينديبيتي 3» ليتذوق أغلى صحن بطاطا مقلية في العالم.

قدراته عجيبة

ولفت موقع «غينيس للأرقام القياسية» بأن وحش لوس أنجليس معروف بقدراته التنافسية في الأكل وضمن وقت قياسي وقد تمكّن من جمع ملايين المتابعين له على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي.

200 دولار ثمن وجبة:

وخاض توماس في المطعم تجربة فريدة مع متعة المذاق لتناول طبق وصفه بأنه نخبة النخبة. ويشتهر مطعم «سيرينديبيتي 3» بتقديم البطاطا المقلية التقليدية مع إضافة فاخرة جعلت من يدخل موسوعة غينيس للأرقام القياسية كصحن بطاطا تبلغ قيمته الـ200 دولار.

بطاطا من ذهب 23 قيراط:

ويدخل في الوصفة الفخمة مجموعة من النكهات وأجود المكونات سيما غبار الذهب القابل للأكل 23 قيراطاً والكمأة السويسرية والمنتجات العضوية وسواها. ويقول الشيف جو كالديروني: «لقد ابتكرنا أغلى صحن بطاطا مقلية من أجل اليوم الوطني لأصابع البطاطا المقلية».

الطبق الأفضل:

وبعد مشاهدة الشيف فريدي شون كيويرت يقوم بعملية تحضير الطبق، اختار توماس صاحب الـ2.74 مليون مشترك على قناته على يوتيوب خوض التجربة، وكان الهدف كما يقول «محاولة التهام الصلصة وتناول البطاطا بأسرع وقت ممكن». وعلق قائلاً: «إنها فعلاً البطاطا الأغلى في العالم والأفضل». وأضاف بأن الشق المذهل يتعلق بتناول الذهب ومنح المطعم صاحب الأرقام القياسية لعدد من الأطباق ضمنها تحلية بـ25 ألف دولار تصنيف خمس نجوم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.