التخطي إلى المحتوى

تقنية جديدة تكشف إصابة طفلك بالتوحد قبل 3 أعوام من التشخيص، يعتبر مرض التوحد من الأمراض الشائعة في مجتمعاتنا والذي ينجم عن اضطرابات نفسية للأم أثناء حملها، ويساهم التشخيص المبكر لمرض التوحد في رفع نسبة العلاج، والشفاء المبكر منه.

تقنية تساعد في تشخيص المرض مبكراً

هذا وعمل باحثون من جامعة ملبورن الاسترالية على تطوير تقنية جديدة تساعد في تشخيص التوحد مبكراً قبل ثلاث سنوات من الاختبارات الحالية.

تقنية جديدة تكشف إصابة طفلك بالتوحد قبل 3 أعوام من التشخيص
تقنية جديدة تكشف إصابة طفلك بالتوحد قبل 3 أعوام من التشخيص

أداة الفحص الجديدة

وكشف موقع “أستراليا بالعربي”، أن العلماء حددوا أداة فحص جديدة تساعد في تحديد الأطفال المرضى بالتوحد أو طيب التوحد بتسبة 83٪.

ما هو مرض التوحد؟

إن مرض التوحد هو اضطراب في النمو العصبي يؤثر بشكل مباشر على تفاعل الطفل مع الأشخاص، ومع العالم حوله.

مرجعية سلوكيات

وقال الباحثون إن اختبار SACS بجامعة LA Trobe سيعطي الأطباء والممرضات قائمة مرجعية تحوي سلوكيات رئيسية تدل إن كان الطفل يعاني من التوحد أم لا وخاصة للأطفال التي تتراوح أعمارهم بين العام والعامين.

الاختبار الجديد

وسيطبق الاختبار الجديد عند ممرضات صحة الأطفال في الكثير من الولايات الأسترالية و10 دول خارج استراليا.

أثبتت فعاليته

في سياق ذلك، بينت شفيقة برجاوي والدة الطفل أيوب والذي عمره الأن ثماني سنوات، أنها شكت بإصابة طفلها بالتوحد عندما كان رضيعاً.

وبينت أنها لاقت صعوبة كبيرة في بداية المرض فلم تجد الدعم المطلوب ، ولكن الاختبار الجديد، شخص اصابة أيوب عندما كان في الثانية من عمره وهو الآن في مدرسة عادية.

قدمنا لكم هذا المقال من موقعنا شام الأخبارية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.