التخطي إلى المحتوى

قاتل العائلة الكويتية ينتحر داخل السجن

كشفت مصادر أمنية كويتية اليوم عن وفاة السفاح قاتل العائلة الكويتية، المكونة من الزوج والزوجة وابنتهما في منطقة العارضية، داخل السجن، وبينت أن المتهم الهندي أقدم على إنهاء حياته منتحراً داخل السجن المركزي مساء أمس.

شنق نفسه

وقال مصدر أمني كويتي : إن المتهم الهندي شنق نفسه داخل العنبر المحتجز بداخله.
وأضاف، أن المتهم قام باستخدام قطعة قماش وشنق نفسه في السرير المكون من دورين داخل الزنزانة، حيث أحكم غلقها على رقبته حتى فارق الحياة.

قاتل العائلة الكويتية ينتحر داخل السجن
قاتل العائلة الكويتية ينتحر داخل السجن

تحقيقات حول انتحاره

وأفادت مصادر لصحيفة القبس ؛ إلى أن قيادات السجن المركزي فتحت تحقيقاً موسعاً للوقوف على كيفية انتحاره، وجرى إبلاغ النيابة العامة بالواقعة للمعاينة ومباشرة تحقيقاتها.

تفاصيل الجريمة

وكانت قد شهدت منطقة “العارضية” جريمة مروعة، راح ضحيتها 3 أفراد من أسرة واحدة، وعثر على الضحايا وهم مقتولين في أماكن متفرقة داخل منزلهم، وتم القبض على المتهم، وهو من جنسية هندية .

كيف اكتشف القاتل؟

وكانت وزارة الداخلية الكويتية قامت بالاطلاع على كاميرات المراقبة للمنازل المجاورة لمكان الواقعة، وتبين دخول شخص مجهول الهوية إلى منزل المجني عليهم، وبتكثيف التحريات حوله تم التوصل إلى هويته وعمل كمين محكم له، وتم ضبطه في منطقة الصليبية.

اعترافات المتهم

وأفاد بأنه بيوم الواقعة قام بالتوجه الى منزل المجني عليهم وذلك لأخذ مبلغ مالي يطالبهم به، وأحضر معه كيسا به ملابس بديلة بقصد تغييرها، مما يؤكد إصراره على ارتكاب الجريمة.
وأكد أنه قام بتفتيش المنزل بعد ارتكاب الجريمة، وعثر على مبلغ مالي وقدره 300 دينار كويتي، ومصوغات ذهبية قام بسرقتها وبيعها، حيث تم العثور على كافة الفواتير الخاصة ببيع الذهب.

التعليقات